التخطي إلى المحتوى
قصص انجليزية بسيطة مترجمة للاطفال والكبار
قصص انجليزية مترجمة للعربية

قصص انجليزية بسيطة مترجمة للاطفال والكبار عبر موقع محتوى, اختارنا لكم اليوم قصة قصيرة هادفة بعنوان الحب والوقت، القصة انجليزية مترجمة الى اللغة العربية بأسلوب سهل وبسيط لتناسب جميع الأعمار

 Love and the Time

Once upon a time, there was an island where all the feelings lived:
Happiness, Sadness, Knowledge, and all of the others,
including Love. One day it was announced to the feelings that the
island would sink, so all constructed boats and left.
Except for Love.
Love was the only one who stayed. Love wanted to hold
out until the last possible moment.
When the island had almost sunk, Love decided to ask for help.
Richness was passing by Love in a grand boat. Love said,
“Richness, can you take me with you?”
Richness answered, “No, I can’t. There is a lot of gold and
silver in my boat. There is no place here for you.”
Love decided to ask Vanity who was also passing by in
a beautiful vessel. “Vanity, please help me!”
“I can’t help you, Love. You are all wet and might damage my
boat,” Vanity answered.
Sadness was close by so Love asked, “Sadness, let me go
with you.”

“Oh . . . Love, I am so sad that I need to be by myself!”

قصص انجليزية قصيرة مترجمة

قصص انجليزية قصيرة مترجمة للكبار

Happiness passed by Love, too, but she was so happy that
she did not even hear when Love called her.
Suddenly, there was a voice, “Come, Love, I will take you.
” It was an elder. So blessed and overjoyed, Love even forgot
to ask the elder where they were going. When they arrived
at dry land, the elder went her own way. Realizing how
much was owed the elder,
Love asked Knowledge, another elder, “Who Helped me?”
“It was Time,” Knowledge answered.
“Time?” asked Love. “But why did Time help me?”
Knowledge smiled with deep wisdom and answered,
“Because only Time is capable of understanding how
valuable Love is

قصة الحب والوقت

قصة الحب والوقت

يحكى انه في قديم الزمان وسالف العصر والاوان، كان هناك جزيرة امتلئت بكل المشاعر، حيث عاشت بها السعادة والحزن والمعرفة والحب وغيرهم، وذات يوم أُعلن في جميع ارجاء الجزيرة بانها على وشك الغرق، فغادر الجزيرة الجميع وغادرت كل القوارب باستثناء الحب.

قرر الحب الصمود حتى النهاية، وعندما اوشكت الجزيرة على الغرق طلب الحب المساعدة من الغنى الذي مر أمام الحب في مركب كبير، حيث قال الحب: هل من الممكن ان تأخذني معك؟، اجابه الغنى بالرفض قائلاً: لا يوجد معي مكان لك فلدي الكثير من الذهب والفضه في مركبي، وأثناء ذلك مر أمامه الغرور في سفينه جميلة، فقال له الحب برجاء: ارجوك ساعدني.

قصص انجليزية مترجمة للعربية

فقال الغرور: اعتذر لا استطيع مساعدتك فأنت مُبتل تماماً وقد تُفسد سفينتي، كان الحزن بالقرب منهم، فذهب اليه الحب وقال له: أرجوك يا حزن اسمحي لي بالركوب معك، قال الحزن: أوه..ولكني حزين جداً لدرجة اني أرغب في البقاء بمفردي.

مرت السعادة على الحب، ولكنها كانت سعيدة جدا لدرجة انها لم تسمع استغاثة الحب، وبينما كان الحب يقف حائراً، فإذا بصوت يأتي من بعيد يقول: تعالى الي أنا سأخذك معي. انه شيخ كبير متواضع، ركب معه الحب ونسي ان يسأله عن وجهتهم، وعندما وصلوا الى بر الامان، سار الشيخ في طريقه وترك الحب مع الباقيين.

فسأل الحب المعرفة: من هذا الشيخ الذي ساعددني؟

اجابت المعرفة: ان الوقت.

تعجب الحب قائلاً: ولماذا الوقت هو الذي ساعدني؟

تبسمت المعرفة بحكمة وقالت:  لأن الوقت هو الوحيد القادر على فهم قيمة الحب الثمينة.

لقراءة المزيد من القصص الهادفة والشيقة تابعوا موقعنا محتوى 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *