التخطي إلى المحتوى
ما لا تعرفه عن غابات الأمازون
غابات الأمازون

ما لا تعرفه عن غابات الأمازون عبر موقع محتوى، تعد غابات الأمازون إحدى الغابات الإستوائية التى توجد فى دولة البرازيل، فهى غابات ممطرة ومشهورة جدا فى كافة أنحاء العالم وتتميز أوراقها بأنها عريضة مما يجعل مياه الأمطار تستغرق حوالى ربع ساعة كي تلامس أرضها، ويقدر مساحة سكانها حوالى ستة ملايين وتسعمئة ألف كيلو متر مربع، وبها عدد كبير من الأشجار، النباتات والحيوانات المختلفة وأيضا الأنهار.

نبذة عن غابات الأمازون

غابات الأمازون

والجدير بالذكر أن غابات الأمازون تضم عدد كبير من الأشجار والنباتات الغير موجودة فى أى مكان فى العالم، وتحتوى على عدد كبير من الحيوانات البرية، كما يوجد بها نظم حيوية متنوعة تجمع بين السافانات الطبيعية والمستنقعات، بالإضافة إلى وجود أكبر نهر فى العالم بها يسمى نهر الأمازون بسبب اتساع الحوض به، ويوجد بها أنواع مختلفة من الفواكه الصالحة للأكل، كما يوجد بها نباتات علاجية تستخدم لعلاج مرض السرطان.

سكان غابات الأمازون

ومن جانبه يبلغ عدد سكان الأمازون المحليين حوالى تسعة ملايين نسمة مما أدت الزيادة السكانيه إلى التعدى على الأشجار والنباتات لبناء المصانع المبانى ولكن جميعيات حماية البيئة بذلت قصارى جهدها من أجل الحفاظ على الغابة وعدم الحاق الضرر بها بأىشكل من الأشكال، كما فرضت أقصى العقوبات على كل من يحاول ايقاع الأذى بها.

حيوانات غابات الأمازون

تضم الغابات عدد كبير من الحيوانات الخطيرة جدا مثل الأفاعى والعناكب السامة، كما ينتشر بها ثعابين عملاقة مثل ثعبان الأناكوندا، ويوجد بها أيضا خفافيش الماصة للدماء، بالإضافة إلى ضفادع سامة ومضرة جدا، وتحتوى على طيور وأشهرهم طائر الطوقان الذى يتميز بصوته المرتفع من بين كافة الطيور الأخرى.

شاهد أيضا:

الأضرار التي لحقت بغابة الأمازون

غابات الأمازون

قد لا يعرف عدد كبير من الناس الأضرار التى لحقت بغابات الأمازون ومنها الجفاف الذى أصاب عدد كبير من الأنهار وأدى إلى هلاك أعداد كبيرة من الأسماك، كما شارك الإنسان فى محاولة تدمير الغابات بقطع النباتات والأشجار بهدف بناء الطرق وانشاء المناطق السكنية المختلفة، بالإضافة إلى زراعة أنواع عديدة من المخدر وانشاء معامل متخصصة فى تصنيعه لتصديره إلى العديد من الدول الأخرى، كما ركز الحطابين على خلع أنواع معينه من الأشجار العالية لقيمتها الغالية وذلك لإستخدامه فى أغراض أخرى وعلى رأسهم شجر الماهونجى.

ومن هنا توصلنا معكم إلى نهاية الحديث فى هذا الموضوع، فقد قدمنا لكم نبذة مختصرة عن غابات الأمازون ونتمنى أن يكون المقال نال اعجابكم.

شاهد أيضا:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *