التخطي إلى المحتوى

بوستات صور وكلمات انقذوا حي الشيخ جراح الذي يتعرض منذ أيام إلى العديد من أعمال العنف والقسوة من خلال قوات الاحتلال الاسرائيلية، حيث يواجه أهل الحي تهديدات ومحاولات مُستميتة لتهّجيرهم من منازلهم، لما تريد اسرائيل أن تهدم تلك البيوت ويتحول المكان إلى مستوطنة لهم.

بوستات انقذوا حي الشيخ جراح

يحتوي هذا الحي على 28 منزل يسكنها ما يزيد عن 500 مواطن فلسطيني، وعقب مرور سنوات من التواطؤ مع محاكم الاحتلال قامت بإصدار قرار ظالم يقضي بتهجير 7 عائلات من حي جراح.

يُطالب أهالي هذا الحي الحكومة الأردنية أن تزودهم بجميع المستندات الدالة على ملكيتهم الأرض منذ عام 1956 وهي أوراق مُصدق عليها من حكومة الأردن، كما يُطالبوا عاهل الأردن وكل المجتمع الدولي بالضغط على قوات الاحتلال، والوقوف أمام التطهير العرقي الذي تقوم به اسرائيل تجاه المواطنين الفلسطينيين، الذين لا يملكون مأوى آخر لهم ولأسرهم.

انقذوا حي الشيخ جراح

انقذوا حي الشيخ جراح

انقذوا حي الشيخ جراح

شاهد أيضا:

انقذوا حي الشيخ جراح

انقذوا حي الشيخ جراح

انقذوا حي الشيخ جراح

انقذوا حي الشيخ جراح

انقذوا حي الشيخ جراح

صراع قوات الاحتلال مع الفلسطينيين

عام 1948 تم تهجير الكثير من السكان الفلسطينيين، ثم انتقلت 28 أسرة منهم إلى السكن في حي الشيخ جراح، وتم تسليمهم تلك العقارات مقابل تخليهم عن مُسمى لاجئين.

منذ عام 1972 بدأ الاسرائيليون التضييق عليهم، وتم تزوير أوراق أن الأرض التي منحتها لهم الحكومة الأردنية كانت في السابق مؤجرة لعائلات يهودية، وفي نفس العام تم تزوير أوراق لتسجيل الأرض، وتم رفع الكثير من الدعاوى منذ هذا التاريخ على السكان.

خلال السنوات الماضية تم استيلاء اليهود على 3 منازل وتم تسليمها إلى المستوطنين، بينما تم تسليم 12 عائلة يزيد عدد أفرادها عن 150، تم تسليمهم إخطار بإخلاء منازلهم ودفع غرامة قدرها 70.000 شيكل، وتلك العائلات لا تملك أي مكان آخر بديل، وكذلك لا تملك أي أموال لكي يمكنهم استئجار أو بناء منزل جديد، يعيشون فيه مع أسرهم.

مخططات الاحتلال الصهيوني

أكد زياد الحموري مدير مركز القدس للحقوق الاجتماعية والاقتصادية، أن قوات الاحتلال ترغب في القدوم على الهدم الجماعي لمنازل الفلسطينيين، للرغبة في إنشاء 250 وحدة استيطانية داخل حي الشيخ جراح.

كما أكد نيتهم في هدم 85 منزل في حي البستان لبناء المستوطنات، وهو ما ينتج عنه تشريد الكثير من العائلات الفلسطينية وتهجيرهم مع عدم امتلاك أيًا منهم بديل آخر.

المواجهات بين الفلسطينيين واليهود

شهد هذا الحي على مدار الأيام العديد من المواجهات بين الفلسطينيين واليهود، مع اعتقال عدد من شباب فلسطين، وإصابة الكثير منهم، مع الاحتجاجات اليومية التي يحتوي عليها الحي.

يقع حي الشيخ جراح خارج أسوار البلدة القديمة في القدس، بالقرب من باب العمود، وتضم المنطقة منازل ومطاعم وفنادق وقنصليات، وكانت القدس الشرقية تخضع للحكومة الأردنية قبل أن تقوم اسرائيل باحتلالها عام 1976، وفيما بعد تم الاستيلاء من عدد من العائلات اليهودية على منازل في الحي، وزعموا أنهم كانوا يسكنون به قبل سكن الفلسطينيون بالباطل.

أما الأردن فلقد قامت بإنشاء منزل لإيواء الفلسطينيون الذين تم تهجيرهم عام 1948، ولديها عقود إيجار تثبت ذلك، وقدمت الحكومة الأردنية ما يُثبت ملكية الفلسطينيين لهذه الأراضي، وهو ما ينفي جميع الادعاءات الاسرائيلية.

بوستات صور وكلمات انقذوا حي الشيخ جراح انتشرت خلال الأيام الماضية، مع الحملة الإلكترونية الموسعة التي تهدف إلى إيقاف قوات الاحتلال الصهيوني عن جميع أعمال العنف التي يرتكبونها تجاه الفلسطينيين.

ومنع تهجير العائلات الفلسطينية من منازلهم، وينتشر الكثير من الأخبار والتفاعل على مختلف مواقع التواصل الاجتماعي، لدى الكثير من العرب المهتمين بفلسطين وكل ما يدور بها.

قدمنا لكم أهم المعلومات عن بوستات صور وكلمات انقذوا حي الشيخ جراح، نتمنى أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف يتم الرد عليها في أقرب وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *