التخطي إلى المحتوى

تحليل الحمل بالدم متى يظهر ؟ ومتى يجب القيام بتحليل الدم للحمل؟ حيث تصل دقة تحليل الدم إلى 99% مقارنة بأي نوع من أنواع اختبارات الحمل الأخرى، ويوجد منه أنواع مختلفة.. وعندما تبدأ المرأة بالشك حول حدوث الحمل تذهب مسرعة لإجراء الاختبار لمعرفة حقيقة الأمر.

دقة اختبار الحمل عن طريق الدم عالية للغاية لقدرته على الفحص الدقيق على وجود هرمون الحمل ولو بنسبة قليلة، حيث يبدأ هرمون الـHCG بالظهور في الدم أسرع من ظهوره في البول.. فيظهر بعد ثلاثة أيام من عملية التلقيح، فيعطي تحليل الدم نتيجة دقيقة بعد سبعة أيام أو اثني عشر يومًا من عملية التلقيح.

أي أن موعد ظهور نتيجة تحليل الدم للحمل يكون قبل الدورة الشهرية بخمسة أيام، ومن أجل نتيجة أفضل يجب الانتظار حتى موعد الدورة الشهرية، أما اختبار البول فتظهر نتيجته بعد أسبوعين من عملية التلقيح.

ويوجد نوعان من تحليل الدم للحمل هما:

  • اختبار الـ HCG الكمي أو الرقمي، وهو النوع الذي نسبة هرمون الحمل في الدم.. ومعرفة أسابيع الحمل
  • اختبار الـ HCG النوعي، وهو النوع الذي يحدد إذا كانت المرأة حامل أم لا.

أما عن الوقت المناسب لإجراء الاختبار هو بعد الانتظار لأسبوع كامل من انتهاء الدورة الشهرية إذا كانت منتظمة، كما من الممكن أن يجرى اختبار الحمل بعد ممارسة الجماع دون استخدام أي من وسائل الحمل.. وعند القيام بالتلقيح الصناعي.

لا يفوتك أيضًا: تحليل الحمل الرقمي وأنواعه

هل يعطي تحليل الدم للحمل نتيجة كاذبة؟

بعد إجابة سؤال تحليل الحمل بالدم متى يظهر، نشير إلى أنه إذا قامت المرأة باختبار كمي للحمل وكانت النتيجة تُظهر نسبة بسيطة للغاية من الهرمون.. فيجب القيام بالاختبار بعد مرور 48 ساعة من جديد للحصول على نتيجة أكثر دقة.

لكن توجد بعض الحالات التي يندر حدوثها والتي قد تعطي نتائج كاذبة تتضمن ما يلي:

1– خطر الإجهاض

تحليل الحمل بالدم متى يظهر

يبقى هرمون الحمل في الجسم بعد الإجهاض لفترة من الوقت.. وفي بعض الأحيان تبقى بعض أنسجة الجنين داخل الرحم فيستمر الجسم بإنتاج هرمون الحمل.. في هذه الحالة قد يلزم التدخل الطبي.. وتنظيف الرحم جراحيًا.

2– إجراء التحليل في وقت مبكر

إن العجلة في إجراء تحليل الحمل قد يكون سببًا في ظهور نتائج كاذبة.. فقد يعطي نتائج تحليل الدم نتيجة سلبية بالرغم من وجود حمل بسبب عدم القدرة على إيجاد هرمون الحمل في الدم، لذا يجب الحرص على إجراء إختبار الحمل في الموعد المناسب لنتيجة دقيقة.

3– الحمل العنقودي

يمكن أن تكون النتائج كاذبة إذا كان الحمل عنقوديًا، والحمل العنقودي هو حالة من الحمل غير الطبيعي يكون بها الجنين مشوهًا وتنمو المشيمة بطريقة عنقودية.. تشبه عنقود العنب.

في هذه الحالة يجب التدخل الجراحي وتنظيف الرحم من هذا الحمل والأنسجة الخاصة به.. لتجنب أي مضاعفات محتملة.

4– أمراض مُسببة لنتائج كاذبة في تحليل الحمل

كما توجد بعض الحالات النادرة التي يتم بها ظهور هرمون الحمل في الدم مثل: اضطراب الغدة النخامية.. وجود أنواع من السرطانات النادرة.

جدير بالذكر أنه من الممكن أن تخطئ نتيجة تحليل الدم للحمل إذا كانت المرأة تتناول بعض الأدوية والعقاقير الغنية بهرمون HCG، أو ترفع نسبته في الدم.

هذه الحالات جميعها نادرة الحدوث.. وأفضل طريقة للتأكد من الحمل هو إعادته بعد 48 ساعة من جديد.

لا يفوتك أيضًا: هل يظهر الحمل في تحليل الدم قبل موعد الدورة

اختبار الحمل المنزلي

تحليل الحمل بالدم متى يظهر

بعد أن علمنا تحليل الحمل بالدم متى يظهر، فما هي وسائل اختبار الحمل الأخرى؟ بالإضافة لاختبارات الدم.. يمكن أن يتم الاستعلام عن وجود الحمل في المنزل باستخدام جهاز اختبار الحمل المنزلي، ويكون أنسب موعد للقيام بهذا الاختبار في الصباح الباكر.. عندما يكون تركيز البول كبير.

يتم الأمر عن طريق شراء جهاز اختبار الحمل من الصيدلية، واتباع التعليمات.. وفي الأغلب تظهر النتيجة بعد حوالي خمس أو عشر دقائق حسب المدة المدونة.

إذا كانت النتيجة عبارة عن خط واحد فلا وجود للحمل، أما إذا ظهر خطين متوازيين فتكون النتيجة إيجابية.. وإذا خط باهت أو خافت فيجب القيام باختبار دم لمعرفة النتيجة والتأكد من وجود حمل.

أما عن طريقة استخدام جهاز اختبار الحمل المنزلي:

  • في البداية يجب الحرص على أن يكون وقت الاختبار يصادف الوقت الذي يكون تركيز البول فيه شديد.
  • يتم أخذ أداة التقطير المصاحبة للجهاز وأخذ عينة من البول وتقطيره على المكان الشريط المخصص لها على جهاز الاختبار.
  • بعد ذلك يجب الانتظار حتى انتهاء الوقت المدون في إرشادات الجهاز.. مع الحرص على وضع الجهاز على سطح أملس مستوي ومستقيم.

كذلك يجب الحرص على التقطير ببطء.. وعدم إمالة الجهاز حتى لا يتأثر تأثير البول.. أما عن سلبيات اختبار الحمل المنزلي تتضح فيما يلي:

  • يمكن أن تكون نتائج اختبارات الحمل المنزلية مضللة في بعض الأوقات.
  • من الممكن أن تكون النتيجة سلبية بالرغم من وجود حمل إذا حدث أي خطأ في استخدام الجهاز.

لا يفوتك أيضًا: متى يظهر الحمل في تحليل الدم العادي

أعراض الحمل المبكرة

تحليل الحمل بالدم متى يظهر

علمنا تحليل الحمل بالدم متى يظهر، لذا يجب العلم بالأعراض المبكرة للحمل التي تستدعي القيام باختبارات الحمل.. والتي تتضمن:

  • الشعور بتقلصات وتشنج في عضلات البطن.
  • ظهور دم بسيط أو نزيف خفيف فاتح اللون نتيجة لزرع البويضة الملقحة في جدار الرحم.
  • الشعور الدائم بالإرهاق والوهن والضعف.
  • ارتفاع تحسس حاسة الشم.. والنفور من بعض الروائح.
  • التغير في بعض العادات الغذائية والنفور من بعض الأطعمة المحببة بشكل مفاجئ.. وظهور طعم غريب بالفم.
  • الإحساس بعدم الراحة عند ارتداء حمالة الصدر.. ومن الممكن أن يحدث تورم في الثديين.
  • آلام في أسفل الظهر، الإصابة بالإمساك في بعض الحالات لبطء حركة الأمعاء.. والحاجة المستمرة للتبول.
  • غياب الدورة الشهرية أو تأخرها وتلك من أبرز أعراض الحمل.. والشعور بالتوتر والحزن دون سبب، علاوةً على اضطرابات النوم.

بعد الإجابة علي تحليل الحمل بالدم متى يظهر ؟ عند الشعور بأعراض الحمل.. سرعان ما يتم استخدام بعض الطرق المستخدمة للتأكد من حدوث الحمل، مع مراعاة اتباع الطرق ذات النتائج المؤكدة قدر الإمكان.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *