التخطي إلى المحتوى

أذكار الصباح والمساء مكتوبة كاملة 1442 من موقع محتوى، إن الإنسان المؤمن الحق هو الذي يقوم بكل ما أمر به المولى سبحانه وتعالى من عبادات وأفعال والتي تتنوع ما بين الصلاة والصيام والزكاة والصدقة وغيرها من الأمور الأخري، فالدين الإسلامي الحنيف يهتم بعلاقة العبد بربه الكريم وعلاقة العباد مع بعضهم البعض، كما أنه يرتبط ارتباطا وثيقا بكافة أمور ومجالات الحياة المختلفة، فلا يجوز أبدا فصل الدين عن الحياة.

ومن أعظم الأدلة على ذلك ما ورد عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم من الأذكار والأدعية المأثورة التي كان يذكرها في كل أمر من أمور الحياة، لذلك يجب على كل إنسان مسلم أن يكون دائم الذكر لله عز وجل في جميع أوقاته وحالاته، وكما قال رب العالمين في كتابه العزيز “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْرًا كَثِيرًا”،

فالإسلام لم يترك أمرا من أمور حياة الإنسان إلا وجعل له أذكار خاصة به ليكون المسلم بذلك دائم الذكر لربه وخالقه جل وعلا، ومن الأذكار التي تستوجب على كل مسلم المحافظة عليها هي اذكار الصباح والمساء لما لها من فوائد عظيمة وأهمية كبيرة والتي سنتعرف عليها بالتفصيل في المقالة التالية، كما نوفر لكم أذكار الصباح والمساء كاملة مكتوبة.

  • قراءة سورة الفاتحة.
  • قراءة سورة الكرسي.
  • قراءة سورة البقرة الآية رقم 255.
  • قراءة سورة الإخلاص ثلاثة مرات.
  • قراءة سورة الفلق ثلاثة مرات.
  • قراءة سورة الناس ثلاثة مرات.

أهمية أذكار الصباح والمساء

أهمية أذكار الصباح والمساء

إن أذكار الصباح والمساء هي الآيات والأذكار والأدعية التي يرددها المسلم في الصباح والمساء من كل يوم، وهى تتضمن مجموعة من التسابيح وأدعية الاستعاذة والحمد وغيرها من الأدعية الأخرى، وهى ورد يومي لكل مسلم تحصنه في يومه كاملا من كل أذى وشر، ويجب على كل مسلم الالتزام بمثل هذه الأذكار وجعلها جزءا مهما من يومه، لما لها من فوائد عظيمة تعود عليه والتي يمكن ذكرها على النحو التالي:

  • سببا من أسباب رضا الله سبحانه وتعالى.
  • وسيلة من وسائل جلب الرزق للإنسان المسلم الملتزم بها.
  • تريح القلب والنفس وتنشر الطمأنينة والسكينة وراحة البال.
  • تعمل على طرد الشياطين وتعيذ المسلم منهم.
  • سببا من أسباب زوال الهم والغم ودفع البلاء والمحن عن الإنسان.
  • تعد من أسهل العبادات التي يمكن أن يقوم بها المسلم والتي ينال منها الأجر والثواب العظيم.
  • تعيد المسلم إلى ربه الكريم وتقربه منه جلا وعلا.
  • تعمل على تقوية خشوع المسلم وتورثه الإنابة والتوبة.
  • تنجى المسلم من عذاب الله سبحانه وتعالى، وتؤمنه من فزع يوم القيامة.
  • تنير للعبد طريقه في الدنيا والآخرة.
  • الذكر سببا من أسباب جلب النعمة ودفع النقمة عن الإنسان المسلم.

فوائد اذكار الصباح والمساء

فوائد آخري لأذكار الصباح والمساء

قبل أن نوفر لكم أذكار الصباح والمساء مكتوبة كاملة 1442 ، دعونا نتعرف على أهم فوائد هذه الأذكار وهي:

  • تمنح القلب السعادة والبهجة والسرور وتنير وجه المسلم، كما تمنح القلب الشعور بعظمة الخالق الواحد القهار.
  • إن ذكر الله عز وجل يعادل أفضل الأعمال التي يمكن أن يقوم بها المسلم من عتق الرقاب والجهاد في سبيل الله والتصدق وغيرها من العبادات الأخري.
  • تساعد المسلم على المداومة على الذكر والتسبيح، فالمولى سبحانه وتعالى يكون بالقرب من المسلم في أوقات الشدة إذا اقترب منه في أوقات الرخاء.
  • الأذكار تساعد الإنسان في المداومة على شكر الله عزوجل على نعمه التي أنعم بها عليه والتي لا تعد ولا تحصى.
  • تعمل على تطهير اللسان عن الكلام الفاسد وإشغاله بذكر الله .
  • تساعد المسلم في الابتعاد عن الغفلة وتلين القلوب وتزيل قساوتها، فالذكر شفاء القلوب.

فهذه الأهمية الكبيرة والفوائد العظيمة لأذكار الصباح والمساء تحث كل إنسان مسلم على المداومة عليها والتزامها حتى تعم عليه هذه الفوائد، وهى أذكار بسيطة لا تأخذ وقت طويلا منه، فأداؤها لا يحتاج سوى بضع دقائق قليلة والتزامها فيه وراحة واطمئنان وسكينة كبيرة، فكل مسلم عليه أن يخصص جزء من وقته الصباحي والمسائي لأداء هذه العبادة العظيمة التي تعد سببا من أسباب رضا رب العالمين والفوز بجنته والنجاة من عذابه.

شاهد أيضا:

أذكار الصباح والمساء مكتوبة 1442

أذكار الصباح والمساء مكتوبة كاملة 1439

  • قراءة سورة الفاتحة.
  • قراءة سورة الكرسي.
  • قراءة سورة البقرة الآية رقم 255.
  • قراءة سورة الإخلاص ثلاثة مرات.
  • قراءة سورة الفلق ثلاثة مرات.
  • قراءة سورة الناس ثلاثة مرات.

اللّهـمّ أنْتَ رَبِّـي لا إلهَ إلاّ أَنْتَ، خَلَقْتَنـي وَأَنا عَبْـدُك، وَأَنا عَلـى عَهْـدِكَ وَوَعْـدِكَ ما إسْتَـطَعْـت، أَعـوذُ بِكَ مِنْ شَـرِّ ما صَنَـعْت، أَبـوءُ لَكَ بِنِعْـمَتِـكَ عَلَـيَّ وَأَبـوءُ بِذَنْـبي فَإغْفـِرْ لي فَإِنَّـهُ لا يَغْـفِرُ الذُّنـوبَ إِلاّ أَنْتَ. “

أَصْـبَحْنا وَأَصْـبَحَ المُـلْكُ لله وَالحَمدُ لله، لا إلهَ إلاّ اللّهُ وَحدَهُ لا شَريكَ لهُ، لهُ المُـلكُ ولهُ الحَمْـد، وهُوَ على كلّ شَيءٍ قدير، رَبِّ أسـأَلـكَ خَـيرَ ما في هـذا اليوم وَخَـيرَ ما بَعْـدَه، وَأَعـوذُ بِكَ مِنْ شَـرِّ ما في هذا اليوم وَشَرِّ ما بَعْـدَه، رَبِّ أَعـوذُ بِكَ مِنَ الْكَسَـلِ وَسـوءِ الْكِـبَر، رَبِّ أَعـوذُ بِكَ مِنْ عَـذابٍ في النّـارِ وَعَـذابٍ في القَـبْر. رَضيـتُ بِاللهِ رَبَّـاً وَبِالإسْلامِ ديـناً وَبِمُحَـمَّدٍ صلّى الله عليه وسلم نَبِيّـاً. (ثلاث مرات).

” اللّهُـمَّ إِنِّـي أَصْبَـحْتُ أُشْـهِدُك، وَأُشْـهِدُ حَمَلَـةَ عَـرْشِـك، وَمَلائِكَتِك، وَجَمـيعَ خَلْـقِك، أَنَّكَ أَنْتَ اللهُ لا إلهَ إلاّ أَنْتَ وَحْـدَكَ لا شَريكَ لَك، وَأَنّ مُحَمداً عَبدُكَ وَرَسولُك (أربعة مرات)

اللّهُـمَّ ما أَصْبَـَحَ بي مِـنْ نِعْـمَةٍ أَو بِأَحَـدٍ مِـنْ خَلْـقِك، فَمِـنْكَ وَحْـدَكَ لا شريكَ لَك، فَلَكَ الْحَمْـدُ وَلَكَ الشُّكْـر. “من قالها حين يصبح أدى شكر يومه” حَسْبِـيَ اللّهُ لا إلهَ إلاّ هُوَ عَلَـيهِ تَوَكَّـلتُ وَهُوَ رَبُّ العَرْشِ العَظيم. (سبع مرات).

اللّهُـمَّ عالِمَ الغَيْبِ وَالشّـهادَةِ فاطِـرَ السّماواتِ وَالأرْضِ رَبَّ كلِّ شَيءٍ وَمَليكَه، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلاّ أَنْت، أَعوذُ بِكَ مِن شَـرِّ نَفْسـي وَمِن شَـرِّ الشَّيْـطانِ وَشِـرْكِه، وَأَنْ أَقْتَرِفَ عَلى نَفسـي سوءاً أَو أَجُـرَّهُ إِلى مُسْـلِم.

” بِسمِ اللهِ الذي لا يَضُـرُّ مَعَ إسمِهِ شَيءٌ في الأرْضِ وَلا في السّمـاءِ وَهـوَ السّميعُ العَليم. (ثلاث مرات)

اللّهُـمَّ عافِـني في بَدَنـي، اللّهُمَّ عافِني في سَمعي، اللّهُـمَّ عافِني في بَصَري، لا إلهَ إلاّ أَنْتَ. (ثلاث مرات).

سُبْحـانَ اللهِ وَبِحَمْـدِهِ عَدَدَ خَلْـقِه، وَرِضـا نَفْسِـه، وَزِنَـةَ عَـرْشِـه، وَمِدادَ كَلِماتِه. (ثلاث مرات).

اللّهُـمَّ إِنّـي أَعـوذُ بِكَ مِنَ الْكُفر، وَالفَقر، وَأَعوذُ بِكَ مِنْ عَذابِ القَـبر، لا إلهَ إلاّ أَنْتَ. (ثلاث مرات).

يَا حَيُّ يَا قيُّومُ بِرَحْمَتِكَ أسْتَغِيثُ أصْلِحْ لِي شَأنِي كُلَّهُ وَلاَ تَكِلُنِي إلَى نَفْسِي طَـرْفَةَ عَيْنٍ. (ثلاث مرات)

أَعـوذُ بِكَلِمـاتِ اللّهِ التّـامّـاتِ مِنْ شَـرِّ ما خَلَـق. (ثلاث مرات)

أسْتَغْفِرُ اللهَ العَظِيمَ الَّذِي لاَ إلَهَ إلاَّ هُوَ، الحَيُّ القَيُّومُ، وَأتُوبُ إلَيهِ. (ثلاث مرات.

يَا رَبِّ، لَكَ الْحَمْدُ كَمَا يَنْبَغِي لِجَلَالِ وَجْهِكَ، وَلِعَظِيمِ سُلْطَانِكَ. (ثلاث مرات).

لا إلَه إلا اللهُ وَحْدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ، لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلُّ شَيْءِ قَدِيرِ. (عشر مرات).

أستغفر الله وأتوب إليه. (مائة مرّه في اليوم).

الله إني أسألك علماً نافعاً، ورزقاً طيباً، وعملاً متقبلاً.

X

التعليقات

  1. بسم الله الرحمن الرحيم (قل هو الله أحد /ا لله الصمد /لم يلد ولم يولد /ولم يكن له كفوا احد ) بسم الله الرحمن الرحيم (قل اعوذ برب الفلق / من شر ما خلق / ومن شر غاسق اذا وسق / ومن شر النفسات في العقد / ومن شر حاسد اذا حسد ) لا الآه الا الله وحدة لا شريك له له الملك وله الحمد يحي ويميت وهو علي كل شىء قدير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *