دعاء الليلة الاخيرة من رمضان 1444 دعاء اخر ليلة في رمضان مكتوب

دعاء الليلة الاخيرة من رمضان 1444 دعاء اخر ليلة في رمضان مكتوب، من نعم رب العالمين على عباده المسلمين بأن جعل لهم برحمته موسم طاعات حيث تضاعف الأجور والثواب الذي يحصلون عليه فيها، وتشفى بها القلوب من الذنوب والأهواء وتزداد بنور الطاعة والعبادة والإيمان، و رمضان  أغلى هذه الرحمات وأفضلها على الإطلاق.

دعاء الليلة الاخيرة من رمضان : اللهم رب رمضان الذي أنزل فيه القرآن وقدر فيه الصوم.. أعوذ بك أن تغيب شمس يومي هذا ولك عليّ ذنبا تريد أن تعذبني به يوم ألقاك .. اللهم الهمنا من نبيك محمد صلى الله عليه وسلم الشفاعة وأجعل التقوى لنا أربح بضاعة ولا تجعلنا في شهرنا هذا من أهل التفريط والاضاعة .. وآمن خوفنا يوم تقوم الساعة برحمتك يا أرحم الراحمين وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبه أجمعين والحمد لله رب العالمين.

دعاء الليلة الأخيرة من رمضان

دعاء آخر ليلة من رمضان مكتوب 1444

اللهم اختم لنا شهر رمضان برضوانك، وأجرنا فيه من عقوبتك ونيرانك، وجُدْ علينا بفضلك ورحمتك ومغفرتك وامتنانك، وهب لنا ما وهبته لأوليائك، واجعلنا ممّن وفرت له أقسامه فأسعدته بطاعتك فاستعد لما أمامه، برحمتك يا أرحم الراحمين! .

اللهم اجعلنا عند ختمه من الفائزين، وعند الثّواب من الحائزين، وعند النّعماء من الشّاكرين، وعند البلاء من الصّابرين، ولا تجعلنا ممّن استهوته الشّياطين فقذفته في الجحيم، برحمتك يا أرحم الراحمين.

اللهم هذا الشهر الذي أنزلتَ فيه القرآن وانزلت فيه آيات بيّنات من الهدى والفرقان، اللّهم ارزقنا صيامه، وأعنّا على قيامه، واجعل الله فيما تقضي من الأمر المحتوم، وفيما تُفرّق من الأمر الحكيم في ليلة القدر من القضاء الذي لا يُرَدّ ولا يُبدّل أن تكتبني من عتقاء هذا الشّهر، وأن تكتبني من حُجّاج بيتك الحرام، المبرور حجّهم، و المشكور سعيهم، المغفور ذنبهم، والمُكَفَّر عنهم سيئاتهم، واجعل فيما تقضي وتُقدّر أن تُطيل عمري، وتُوسّع عليّ من الرّزق الحلال يا رب العالمين.

فضائل شهر الصيام

لشهر الصيام والطاعة العديد من الفضائل، نذكر منها الآتي:

  • يغفر المولى عز وجل لمن صام هذا الشهر الفضيل ما تقدم من ذنبه، بشرط أن يقوم بصيامه إيمانا واحتسابا له وحده ويرجو الإخلاص في ذلك.
  • الصبر الجميل، فالعبد المسلم يصبر على الجوع والعطش في سبيل التقرب إلى الواحد القهار، وذلك هو ثمرة هذه الفريضة الغالية.
  • يعتبر الصيام جُنّة، بمعنى أنه يأتي بمثابة وقاية أو حجاب لصاحبه من اقتراف الذنوب والمعاصي التي حرمها رب العالمين.
  • فيه ليلة من أفضل وأهم الليالي التي يمكن أن يتعايشوا المسلم على الإطلاق، وهى ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر، تلك الليلة العظيمة المباركة التي تتسم بفضائلها المتعددة والتي لا تقدر بثمن.
  • يعتبر هذا الشهر هو شهر القرآن والدعاء والتقرب إلى رب العالمين، وفى كافة آيات الصيام الواردة نجد أن الصيام يعقبه ذكر الدعاء، وهذا ما يستدل به على أن الصائم دعائه مستجاب ولا يرد بإذنه تعالى.
  • شهر التعاون والإحساس بين سائر البشر مقارنة بغيره من سائر الأيام والأشهر الأخرى، ففيه إطعام الفقراء، وتقديم الصدقات لهم والإحساس معهم بشعور الجوع.
  • حصول المسلم على عظيم الأجر والثواب الذي يتضاعف في مثل هذا الشهر المبارك.
  • إن للمولى عز وجل عتقاء في كل يوم وليلة من أيام هذا الشهر الفضيل يعتقهم من عذاب نار جهنم.
  • باب الريان، ذلك الباب الذي يدخله الصائمون يوم يقوم الحساب.

اللهم اغفر له وارحمه واعف عنه دعاء للميت في العشر الأواخر من رمضان

أفضل الأعمال في رمضان

قبل أن نذكر لكم دعاء الليلة الأخيرة من رمضان، دعونا نلقي لمحة سريعة على أفضل الأعمال في هذا الشهر الفضيل، حيث تتواجد الكثير من الأعمال المستحبة التي يمكن للمسلم أن يؤديها فيه، والتي منها ما يلي:

  • بر الوالدين والعمل على قضاء حوائجهم والدعاء لهم وهم على قيد الحياة وبعد وفاتهم، فذلك من أفضل الأعمال في هذا الشهر.
  • قضاء الديون عن الفقراء الذين لا يكون بإمكانهم قضاء الدين عن أنفسهم، فعندما يفرج الإنسان عن متعسر أو مديون فسوف يفرج الله عنه همومه وأحزانه ويدفع عنه شرور ومصائب الدنيا ويرزقه من حيث لا يحتسب.
  • الاستغفار من الذنوب المقترفة، فكثرة الاستغفار سببا من أسباب تفريج الهموم وفتح الأبواب المغلقة وحل المشكلات القائمة.
  • الالتزام بأداء صلاة الجماعة، والتي يحصل بها المسلم على الأجر والثواب المضاعف عن الصلاة التي يؤديها منفردا في منزله.
  • الابتعاد عن الغيبة والنميمة وشتى الأفعال المحرمة التي نهى عنها رب العالمين.
  • قراءة القرآن الكريم وتدبر آياته والتفكر في المعاني الخاصة به.
  • صلة الأرحام والصبر على أذى الناس مهما كان كبيرا، فعلى العبد أن يصبر ويحتسب عند المولى عز وجل.

دعاء وداع شهر رمضان مستجاب

 اللهم لا تجعله آخر العهد من صيامنا إياه ، فإن جعلته فاجعلني مرحوماً ولا تجعلني محروماً”.

اللّـهُمَّ اِنَّكَ قُلْتَ في كِتابِكَ الْمُنْزَلِ (شَهْرُ رَمَضانَ الَّذي اُنْزِلَ فيهِ الْقُرْآنُ) وَهذا شَهْرُ رَمَضانَ وَقَدْ تَصَرَّمَ فأسألك بِوَجْهِكَ الْكَريمِ وَكَلِماتِكَ التّامَّةِ اِنْ كانَ بَقِيَ عَليَّ ذَنْبٌ لَمْ تَغْفِرْهُ لي اَوْ تُريدُ اَنْ تُعَذِّبَني عَلَيْهِ اَوْ تُقايِسَني بِهِ اَنْ يَطْلَعَ فَجْرُ هذِهِ اللَّيْلَةِ اَوْ يَتَصَرَّمَ هذَا الشَّهْرُ اِلاّ وَقَدْ غَفَرْتَهُ لي يا اَرْحَمَ الرّاحِمينَ

اللّـهُمَّ فَتَقَبَّلْهُ مِنّا بأحسن قَبُولِكَ  وَتَجاوُزِكَ وَعَفْوِكَ وَصَفْحِكَ وَغُفْرانِكَ وَحَقيقَةِ رِضْوانِكَ حَتّى تُظَفِّرَنا فيهِ بِكُلِّ خَيْرٍ مَطْلُوبٍ وَجَزيلِ عَطاءٍ مَوْهُوبٍ وَتُوقِيَنا فيهِ مِنْ كُلِّ مَرْهُوبٍ اَوْ بَلاَءٍ مَجْلُوبٍ اَوْ ذَنْبٍ مَكْسُوبٍ.

اللّـهُمَّ اِنّى اَسْاَلُكَ بِعَظيمِ  ما سَاَلَكَ بِهِ اَحَدٌ مِنْ خَلْقِكَ مِنْ كَريمِ اَسْمائِكَ وَجَميلِ ثَنائِكَ وَخاصَّةِ دُعائِكَ اَنْ تُصَلِّيَ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ، وَاَنْ تَجْعَلَ شَهْرَنا هذا اَعْظَمَ شَهْرِ رَمَضانَ مَرَّ عَلَيْنا مُنْذُ اَنْزَلْتَنا اِلَى الدُّنْيا،

بَرَكَةً في عِصْمَةِ ديني  وَخَلاصِ نَفْسي وَقَضاءِ حَوائِجي وَتُشَفِّعَني فى مَسائِلي وَتَمامِ النِّعْمَةِ عَلى وَصَرْفِ السّوءِ عَنّي وَلِباسِ الْعافِيَةِ لي فيهِ ،اَنْ تَجْعَلَني بِرَحْمَتِكَ مِمَّنْ خِرْتَ لَهُ لَيْلَةَ الْقَدْرِ وَجَعَلْتَها لَهُ خَيْراً مِنْ اَلْفِ شَهْرٍ في اَعْظَمِ الاَْجْرِ وَكَرائِمِ الذُّخْرِ وَحُسْنِ الشُّكْرِ وَطُولِ الْعُمْرِ وَدَوامِ الْيُسْرِ.

دعاء وداع شهر رمضان 1444

اللهم اجبر كسرنا على فراق شهرنا، وأعده علينا أعواماً عديدة وأزمنة مديدة، اللهم اختم لنا شهر رمضان برضوانك والعتق من نيرانك.

اللهم أعد علينا رمضان وصلاة التراويح لا فاقدين ولا مفقودين.

اللهم لك صمنا، اهدنا واكتب لنا الخير كله، وارزقنا، وأبعد عنا شرور أنفسنا وشر عبادك.

اللهم لا تجعل رمضان يمضي إلّا وقد أعطيت كلّاًَ منا مراده، ورويت قلبه بفيض كرمك، وحققت له ما كان يظنه من ضعفه مستحيلاً.

اللهم أعد علينا رمضان أعواماً عديدة وأزمنة مديدة.

أقرا أيضا

وبذلك نكون قد ذكرنا لكم دعاء الليلة الاخيرة من رمضان مكتوب 1444، شاركونا آرائكم اسفل هذه المقالة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *