التخطي إلى المحتوى
قصص مضحكة جدا للأغبياء
قصص أغبياء

يحدث من البعض تصرفات تلقائية بعضها يكون بدون تفكير لتصبح تلك التصرفات نوادر مضحكة فيما بعد، وقد أختارنا لكم مجموعة من القصص القصيرة الحقيقية لمواقف أشخاص حدثت بالفعل تنم عن غباء أصحابها، تابعوا معنا تلك المواقف الطريفة.

قصص أغبياء قصيرة

كان أحدهم يعاني من مشكلة ما في التنفس وفي محاولة لإيجاد حل لهذه المشكلة قام بسد أنفه بمادة سوبر جلو اللاصقة حتى يستغني عن التنفس بأنفه الذي كان يتعبه ويعتمد فقط على فمه، الأمر الذي زاد المبلة طين وجعل الأطباءإخضاعه لجراحه لفتح الأنف والتخلص من الصمغ.

وفي السويد حيث قضى المستشار الأقتصادي أولف ترولية ثلاثة عشر عاماً في تأليف دراسة حول الحلول المثالية لإقتصاد بلاده، وأرسل المسودة المكونة من ثلاثمائة صفحة مع أحد الأشخاص الى مكتب لنسخها.

وإذ فجأة يجد الرجل تحت قدميه آلالف الورق المُقطع الى شرائح صغيره، فقد أخطأ و وضع المسودة داخل جهاز تقطيع الورق وليس آلة التصوير.

حاول شخص إزالة بقعة من الزيت وقعت على قميصه، فقام بوضع القميص بالغسالة الكهربائية ثم لحق به البنزين والمبيضات و قام بتشغيل الغسالة، التي كان رد فعلها سريع فأنفجرت في وجهه ودمرت المنزل بالكامل.

وفي أحد محطات الوقود بولايات أمريكا هدد لص مخمور موظفي المحطة ليسرق منهما الأموال، وكان التهديد أنه سيخبر الشرطة إن رفضا إعطائه الأموال، وفعلاً رفضا وأصرا على الرفض، فاخذ اللص الهاتف واتصل بالشرطة التي جاءت وألقت القبض عليه.

قصص مضحكة

أبلغ أحد رجال الأعمال البارزين في جنوب أفريقيا عن أن ساعته الرولكس التي يقدر ثمنها ب4500 دولار قد تم سرقتها من قبل أشخاص مجهولة أملاً في أن يحصل على أموال من شركة التأمين، وبالفعل أحضر شهود على ذلك، لكن طلبت شركة التأمين دليلاً على أن تلك الساعة المذكورة كانت بيده وانها ملكاً له.

فأحضر الرجل صورة للساعة وهو يرتديه جالساً على المكتب، الطريف في الأمر أنه قد ظهرت بالصورة خلفه أوراق تقويم بتاريخ شهر فبراير، فيما كان الرجل قد أبلغ بأن السرقة تمت في شهر يناير، وهنا انقلبت الموازين وقدمت شركة التأمين بلاغاً ضد رجل الأعمال بتهمة الإحتيال.

أستقبل أطباء جامعة أريزونا مريضاً لدغته أفعى في لسانه ، وقد أثارت تلك الحالة فضول الأطباء لمعرفة كيفية الإصابة فكان السبب هو أن الشخص قد أُعجب بالنقوش والرسومات على ظهر الأفعى فحاول تقبليها فعضته.

كان هناك عاملا بناء إيطاليان يعملان ذات يوم تحت أشعة الشمس المحرقة وإرتفاع الحرارة، فقال أحدهما لزميله: لماذا نحن طوال النهار نتعب بينما المراقب يجلس على كرسيه وأيضاً يتقاضى أضعاف ما نأخذ، فرد صحابه : لأ أدري أذهب وأسأله.

فذهب عامل البناء الى المراقب وقال له: لماذا أنت تتقاضى ضعف مرتبنا ولا تفعل شيء؟ فقال له المراقب : أنه الذكاء، فرد العامل: ولكن ماهو الذكاء؟ ، فوضع المراقب يده على الحائط وطلب من العامل أن يقوم بضربها بكل قوته ، وبالفعل حضر العامل يده وإستجمع كل قوته ورفع يده ليضرب يد المراقب، وفي هذه اللحظة أنتشل المراقب يده بسرعة من على الحائط ليضرب العامل يده بالحائط بقوة .

فقال له المراقب: هذا هو الذكاء يا هذا.

فعاد الى زميله وهو يغلي من الإحراج فسأله زميله عما حدث فقال له: اضرب على كفي بكل قوتك هيا.

تم اتهام ثلاثة رجال بتهمة السطو المسلح والسرقة، كان ذلك في ولاية منيسوتا بأميركا عندما قام الثلاثة بسرقة سجائر وتذاكر يانصيب من أحد المتاجر بالولاية، الغباء في الأمر أنهم أثناء عودتهم الى منزلهم بالمسروقات قاموا بفتح أوراق اليانصيب والتخلص من الأوراق الغير رابحة بإلقائها على الأرض، وهو الأمر الذي سهل على الشرطة إلقاء القبض عليهم.

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن