كم عدد أيام مناسك الحج ؟ ما مراحل الحج

كم عدد أيام مناسك الحج؟ ما هي أهمية الحج؟ قد فرض الله سبحانه وتعالى الحج على المسلمين لمن استطاع إليه سبيلًا فهو الركن الخامس في الإسلام الذي يحرص المسلمين على إكماله لإكمال دينهم، وقد تم تحديد أوقات وعبادات محددة مقسمة على أيام لكي تكتمل مناسك الحج بشكل تدريجي دون مشقة .

عدد أيام مناسك الحج

كم عدد أيام مناسك الحج

قد عرف شهر ذي الحجة بأنه الشهر المخصص لأداء مناسك الحج، وهذا وفقًا لأوقات زمنية محددة مع ضرورة الالتزام ببعض الشروط والآداب لكي يقبل منك الحج، ولعل الكثير من الحجاج يرغبون في التعرف على كم عدد أيام مناسك الحج؟ فقد تم تقسيم هذه المناسك على 6 أيام وهم:

اليوم الثامن يوم التروية
اليوم التاسع يوم عرفة
اليوم العاشر يوم النحر
اليوم الحادي عشر يوم القر
اليوم الثاني عشر يوم النفر الأول
اليوم الثالث عشر يوم النفر الثاني

لا يفوتك أيضًا:  ما هي مبطلات الحج وما هي أنواعها وكفارتها؟

مراحل الحج

كما وضحنا أن أعمال أو مناسك الحج يتم تقسيمها على 6 أيام، وقد حدد لكل يوم مهام محددة، بعد أن تعرفت يا عزيزي على كم عدد أيام مناسك الحج؟ يجب معرفة أهم مراحل التي يجب القيام بها في تلك الأيام وهي:

1- اليوم الثامن (يوم التروية)

أولًا قد أطلق عليه التروية لأن الحجاج كانوا يأخذون الماء فيه من مكة وذلك لعدم توافرها في منى وعرفة، ويتم في هذا اليوم طواف القدوم، ويتم البدء فيه من قبل الحاج بعد وصوله إلى مكة، وهذا الطواف يستمر وقته حتى وقت طواف عرفة.

هذا الطواف يكون بمثابة تحية يتم تقديمها على بيت الله عز وجل، وهو المهمة الأولى على الحاج وقد استدل العلماء على هذه الخطوة من قول السيدة عائشة رضي الله عنها، حيث تقوم عن فعل النبي حينما وصل لمكة (أنَّهُ تَوَضَّأَ، ثُمَّ طَافَ) لذا يستحب أن يبدأ به المسلم عند وصوله.

يتم الانتهاء منه حتى البدء في مرحلة جديدة وهو الوقوف بعرفة والدليل على ذلك قول السيدة عائشة رضي الله عنها:

(فَطَافَ الَّذِينَ أَهَلُّوا بالعُمْرَةِ، ثُمَّ حَلُّوا، ثُمَّ طَافُوا طَوَافًا آخَرَ، بَعْدَ أَنْ رَجَعُوا مِن مِنًى، وأَمَّا الَّذِينَ جَمَعُوا بيْنَ الحَجِّ والعُمْرَةِ، فإنَّما طَافُوا طَوَافًا واحِدًا) صحيح مسلم

وتكون أعمال اليوم الثامن من الحج هي:

  • حينما يكون الحاج متمتعًا فإنه يستطيع أن يحرم من الميقات على أن يردد على لسانه (لبيك عمرة) ثم يقوم بتأدية كافة مناسك العمرة أثناء الطواف، ثم يمكنه أن يرتدي ما يشاء من ثيابه ما دام تحرر من إحرامه.
  • لكن في حال كان قارنًا يمكنه أن يحرم من الميقات أيضًا على أن ينوب بداخله (لبيك اللهم حجة وعمرة) ثم في حال كان قادمًا من خارج مكة يقوم بأداء طواف القدوم ويظل محرمًا حتى يأتي الوقت ويستطيع إلقاء جمرة العقبة الكبرى وذلك في يوم العيد.
  • بينما الحاج المفرد يحرم ولكنه يجب أن ينوي (لبيك حجة) وهذا يقوم بكل ما يفعله الحاج المقرن ولكن يكون الطواف بالنسبة له سنة.
  • كل من الحاج القارن والمفرد يستطيع أن يؤخر السعي حتى بعد الوقوف في عرفة، ولكن الشخص الذي يأتي من خارج مكة أو داخلها ولكنه تمتع هنا يجب أن يغتسل أولًا ثم يتطيب وبعد ذلك يقوم بتأدية الإحرام من مكانه، ولكن يجب أن ينوي بقوله (لبيك حجًا) وهذا لأن كل من القارن والمفرد يكونون محرمين بالفعل وبالتالي لن يحتاج على الإحرام بالفعل.

لا يفوتك أيضًا:  كم يبلغ عدد أنواع النسك؟

2- اليوم التاسع (يوم عرفة)

أطلق عليه يوم عرفة لأن الحاج يقوم بالذهاب إلى جبل عرفات لكي يبدأ الوقوف ويبدأ من فجر اليوم التاسع ويستمر حتى بزوغ فجر يوم النحر أي اليوم العاشر، وفي هذا اليوم قد أكتمل فيه الدين وقد رزق المسلمون بها والدليل على ذلك قوله تعالى في كتابه العزيز:

(الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا).

فهذه الآية قد نزلت على النبي أثناء وقوف عرفة في يوم الجمعة، كما أنه أحد أعياد المسلمين وخاصةً للحجاج، يجب على غير الحجاج الصيام فيه بينما الحاج يكون مكروه فيه الصيام بالنسبة لهم، حيث يتم فيه مغفرة ذنوب عامين:

(صِيَامُ يَومِ عَرَفَةَ، أَحْتَسِبُ علَى اللهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتي قَبْلَهُ، وَالسَّنَةَ الَّتي بَعْدَهُ).

كما سمي بيوم العتق من النار، حيث يباهي الله عز وجل بعباده الملائكة، عن النبي (صلى الله عليه وسلم) قد قال:

(ما مِن يَومٍ أَكْثَرَ مِن أَنْ يُعْتِقَ اللَّهُ فيه عَبْدًا مِنَ النَّارِ، مِن يَومِ عَرَفَةَ، وإنَّه لَيَدْنُو، ثُمَّ يُبَاهِي بهِمِ المَلَائِكَةَ)

يوم غروب الشمس يتم التوجه إلى مزدلفة، وفيها يتم جمع صلاة المغرب والعشاء ويتم جمعها.

3- اليوم العاشر (يوم النحر)

هذا اليوم يضم الكثير من مهام الحج المفروضة على الفرض، بعد التوجه إلى المني وقبل أن تشرق الشمس يقوم بإلقاء جمر العقبة، وتتوافر مع الحاج مدة تبدأ منذ بزوغ الشمس حتى غروبها.

ثم يقوم بذبح هدية ثم يقوم بالحلق أو القصر ويقال إنه يستحب الحلق أكثر، وفي هذا الوقت كل ما كان محرم عليه قد أبيح له ولكن دون الجماع، وهذا ما يطلق عليه التحلل الأول.

يقوم مرة أخرى بالتوجه إلى البيت الحرام لكي يقوم بطواف الزيارة، هذه الخطوة من الأركان الأساسية للحج التي لا يمكن استثنائها لأنه مناسك الحج لا تكتمل إلا بها.

لكن الحاج المتمتع يقوم بالسعي بين جبلي الصفا والمروة، وإذا حدث وسعى عند قدومه فإنه هذا التكليف يسقط عنه على ان يكون ترتيب أعمال هذا اليوم تتمثل في:

المهمة الأولى إلقاء جمر العقبة
المهمة الثانية ذبح الهدي
المهمة الثالثة قيام الحاج بالحلق أو القصر
المهمة الرابعة الطواف
المهمة الخامسة التحلل الثاني بعد السعي (الصفا والمروة)
المهمة السادسة الذهاب إلى منى

4- اليوم الحادي والثاني عشر (القر، النفر الأول)

يتم في هذان اليومان رمي حجر العقبة بصورة تدريجية وبالترتيب (الصغرى، الوسطى، الكبرى) على أن تكون كل جمرة يتم إلقائها 7 حصيات، على أن يكون الرمي بعد غروب الشمس وزوالها في اليومين، على أن يتم الانتظار يعد إلقاء الجمرة الوسطى ويتم ترديد الدعاء.

5- اليوم الثالث عشر (يوم النفر الثاني)

استكمالًا لحديثنا عن كم عدد أيام مناسك الحج فإن هذا اليوم هو الأخير مناسك الحج، وقد اختلف الفقهاء حول رمي الجمرات الثلاثة في هذا أم قبل ذلك، ولكن المتفق عليه أن وقت الرمي يمتد حتى غروب شمس هذا اليوم، بعد الانتهاء من رمي الجمر يتم ترك مني والتوجه إلى مكة مرة أخرى لذا يطلق عليه يوم الخروج.

يؤول الفقهاء انه من المستحب النزول في وادي المحصب أثناء التوجه إلى مكة، وهو يقع بين جبلين عند مدخل مكة، حيث يقوم فيه الحاج بأداء فرائض الصلاة (الظهر، العصر، المغرب، العشاء) وهو سنة وليس فرض حيث تقوم السيدة عائشة رضي الله عنها:

(إنَّما نزلَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ المُحَصَّبَ ليَكونَ أسمَحَ لِخروجِهِ وليسَ بِسُنَّةٍ فمن شاءَ نزلَهُ ومن شاءَ لم ينزِلْهُ).

بعد الانتهاء من الخطوات السابقة يتم تأدية الطواف الأخير وهو طواف الوداع بعد التأكد من انتهاك جميع المناسك، ثم يتم الذهاب على الفور من مكة ولا ينتظر فيها إلا في حال وجود سبب شديد، ولكنه في الموقف يضطر إلى إعادة الطواف مرة أخرى.

لا يفوتك أيضًا:  هل يمكن تأدية مناسك الحج بتذكرة الزيارة العائلية

ما أهمية الحج؟

كم عدد أيام مناسك الحج

قد فرض الله الحج لما له من فضائل كثيرة على المسلم، وفي ظل الحديث عن كم عدد أيام مناسك الحج؟ سوف نعرض لكم أهمية الحج فيما يلي:

  • إزالة الخطايا وكبائر الذنوب وصغائرها.
  • تطهير نفس المسلم.
  • يتعلم المسلم التواضع وذلك لأنهم يقوموا بارتداء الزي نفسه الذي لا يميز بين الغني والفقير.
  • يحمي المسلم من الفقر.
  • وقت الحج يستجيب الله عز وجل للمسلم.
  • تحمل المسؤولية وتعلم الانضباط بما هو أمر والابتعاد عما نهى الله عنه.
  • استكمال أركان الإسلام والحصول على الأجر العظيم.
  • توفير الرحمة والمحبة والألفة بين المسلمين.
  • تعارف المسلمين.
  • تهذيب النفس وجعلها تتحمل المشقة والصعاب.

  تعتبر مناسك الحج من أكثر ما يشغل بال الحجاج، وذلك لأنهم يرغبون في تأدية فريضة الحج بالطريقة الصحيحة، حتى لا ينتقص من أجرهم.

  • ماريهان أحمد
  • منذ شهر واحد
  • معلومات إسلامية

اسئلة شائعة

  • ما هي مدة مناسك الحج؟

    قد تم تحديدها 6 أيام.

  • في أي يوم عيد الأضحى بالسعودية؟

    في يوم 8 من شهر يوليو.

  • متى يذهب الحجاج لجبل عرفة لأداء مناسك الحج؟

    في وقت الوقوف بعد أن تزول الشمس يوم عرفة حتى فجر اليوم التالي.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.